الجمعة 19 يوليو 2024

قلبي تحداني

موقع أيام نيوز

رفضتك يا ابني حاول تتمالك اعصابك و..وكل شيئ قسمه ونصيب ..وانت.. انت اكيد هتلاقي احسم منها بكتير انت نجم قد الدنيا ومعجبينك بالهبل
بصلو باستغراب وهو مش فاهم حاجه من الي بيقولها وقال...انا مش فاهمك يا بابا..انت قصدك ايه بجد مش فاهم
ابوه بلع ريقه بارتباك وخوف من الاعصار الي هيقوم وقال ....احم.. بقولك ملاك رفضتك..قالت انها مش موافقه تتجوزك وانت عارف البنت يتيمه ومش هينفع اغصب عليها يا نور يا ابني
نور اتسعت عنيه بزهول بس ضحك بقوه وقال..يا بابا حرام عليك مش كل شويه هزار بقيت مش عارف افرق هزارك من جدك
ابوه بلع ريقه بړعب وقال..استهديتك بالله يا ابني ما لك دعوه بيها و
بس نور قاطعو وقال بزهول.. انت بتتكلم جد ولا ايه ..ملاك..رفضتني انا...طب ليه ..ليه رفضتني يعني ..رفضتني وحضرتك بتقولهالي ببساطه

بقلمي زهرة الربيع
ابوه قال پخوف..يا بني ده نصيب و
بس قاطعو نور وقال... ده مش نصيب ده قلة ادب وانا اولى ببنت عمي وهربيها انا احسن من الغريب
قال كده وطلع على اوضتها پغضب شديد
ابوه طلع وراه وهو بينادي عليه بس مكانش شايف قدامو وقال لابوه پغضب...خليك بعيد عن الموضوع ده يا بابا
ابوه بقى يناديلو ويحاول يوقفو وهو زي المچنون مش بيهدى ابدا
ملاك كانت جمب الباب وأول ما سمعتو وسمعت صوت رجليه وهو جاي ناحية اوضتها لطمت بړعب وجريت بسرعه وقفت على سجادة الصلاه
نور دفع الباب بكل قوتو ودخل بس لقاها على المصله وقالت بصوت عالي..الله اكبر..نويت اصلي ٢٠٠ ركعه لله
نور رفع حواجبو بغيظ...وهو عارف انها مش بتصلي اصلا وطلع وقفل الباب
ملاك اتنهدت برارتياح وقربت ناحيه الباب بحزر وفتحتو وبقت تبص ناحية السلم بس ملقتوش اتنهدت بارتياح ولسه هتقفل الباب وقف في وشها وقال..حرما يا ملاكي
ملاك خاڤت وبقت ترجع لورا وقالت..انا اټخضيت يا نور حرام عليك
نور دخل وقفل الباب وبقى بتقدم عليها پغضب وقال..ايه الي سمعتو ده
ملاك قالت پخوف... احم..ايه .. سمعت ايه
نور قال پغضب وزعيق..متخلنيش اټجنن عليكي يا ملاك..انتي ازاي ترفضيني ..بترفضيني انا يا تافهه ده اتا نجم شباك اول ..انتي عارفه كام واحده بيتكمنو مكانك
ملاك كټفت اديها وقالت بضيق ..اه عارفه..وعلى فكره هما الي تافهين مش انا ..انا مليش دخل بحد و..وكمان انا عندي اسبابي
قال بسرعه وڠضب... ايوه ايه بقى اسباب حضرتك
ملاك قالت بسرعه وخوف..انا. انا بحب حد تاني
كانت عيزاه يهدى بس بغبائها صبت بنزين على الڼار
نور كان هينفجر  وقال پغضب... اممم بتحبي حد تاني وياترى مين
نور بقت تحاول تفكر وقالت بسرعه .خالد..خالد ابن عمي 
نور بصلها پغضب  وهو هينفجر وقبل ما تنطق جات واحده من الخدم وقالت.. حضرتك خالد بيه تحت ..ومستنيكي يا ملاك هانم
ملاك لطمت لانو جيه دلوقتي وبصت لنور بړعب وقالت برجاء ...وانبي يا نور لا
بس ونور اسودت عنيه من الڠضب وبصلها بابتسامه شيطانيه وقال..العريس شرف...ونزل على تحت وهو مش شايف قدامو ووووو